اهتمام” روسي بزيارة جنبلاط.. ماذا في التفاصيل؟

انضم إلى مجموعاتنا الإخبارية عبر واتساب

لفتت صحيفة “الأنباء” الإلكترونية إلى أن زيارة رئيس “الحزب التقدمي الاشتراكي” السابق وليد جنبلاط إلى روسيا والمحادثات التي أجراها مع المسؤولين الروس، ومن بينهم وزير الخارجية سيرغي لافروف ومبعوث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى الشرق الأوسط ميخائيل بوغدانوف، خطفت الأنظار عمّا عداها من التطورات الأمنية والسياسية التي يشهدها لبنان والمنطقة، وخصوصاً التطورات الميدانية في الجنوب والاعتداءات الإسرائيلية على القرى الحدودية والعدوان المستمر على قطاع غزة.

مصادر سياسية مواكبة لزيارة جنبلاط الى موسكو توقفت في اتصال مع “الأنباء” عند الحفاوة التي استُقبل فيها جنبلاط من قبل المسؤولين الروس واهتمامهم البارز، مشيرة إلى أن مضمون المباحثات تناول مختلف المستجدات الدولية، حيث شرح جنبلاط وجهة نظره في هذه القضايا، واستمع الى الموقف الروسي، من الحرب في أوكرانيا، إلى المستجدات في المنطقة، إلى ما يجري من عدوان إسرائيلي وحشي بحق غزة، وسبل وقف هذا العدوان، إلى الملف اللبناني، وكان تقديرٌ لمواقف جنبلاط وللحركة التي يقوم بها وحراك الحزب التقدمي الإشتراكي، والتشديد على ضرورة انتخاب رئيس جمهورية في أسرع وقت، ووقف حالة الشلل الحاصلة على مستوى الحراك الرئاسي، وتحصين مؤسسات الدولة، خصوصاً في ظل الضغوط المتزايدة على الواقع اللبناني برُمّته، اقتصادياً كما أمنياً.

ووصف سفير لبنان في روسيا شوقي بونصار، في حديث إلى “الأنباء” الزيارة بالهامة للغاية، خاصة وأنها تأتي في هذا التوقيت الدقيق، في ظل الظروف الشديدة الخطورة التي يعيشها لبنان والمنطقة نتيجة الاعتداءات الاسرائيلية والتوترات التي ترافقها في أكثر من مكان، سواء في العراق وسوريا وصولاً الى اليمن والبحر الأحمر، وهو ما ينذر بانفجار واسع من شأنه تهديد الأمن والاستقرار العالمي.

وأضاف: “إن زيارة وليد بك، الزعيم التاريخي، والبيان الرسمي للخارجية الروسية والاستقبال الحار الذي لقيه من المسؤولين الروس، كل ذلك يؤكد متانة وعمق العلاقات التاريخية التي بدأت أيام الاتحاد السوفياتي مع المعلم الشهيد كمال جنبلاط واستمرت وتعززت مع وليد بك وستبقى بالتأكيد مع تيمور جنبلاط، وفق ما يؤكد عليه المسؤولون الروس الذين يعبّرون دوماً عن موقف روسيا الثابت تجاه دعم لبنان واستقراره وأمنه”.

المصدر:الأنباء
-إعلان-
Ad imageAd image

قناتنا على واتساب

انضم إلى قناتنا الإخبارية عبر واتساب للحصول على آخر الأخبار

تابعنا

على وسائل التواصل الاجتماعي

تابعنا على تلغرام

انضم إلى مجموعاتنا الإخبارية عبر تلغرام للحصول على آخر الأخبار