اتصالات بين “التيار” و”القوات”.. تحت الطاولة!

انضم إلى مجموعاتنا الإخبارية عبر واتساب

أكّد النائب شربل مارون في حديث عبر “صوت كل لبنان” أنّ الاجتماعات المتتالية بين الأطراف المسيحية في بكركي لا تهدف إلى وثائق وطنية فحسب إنّما لحوار طويل الأمد، كاشفًا عن أن الأحاديث والبيانات التي ستصدر عن تلك الاجتماعات ستكون باسم بكركي حصرًا.

ولفت مارون إلى أنّ “الوثيقة التي ستصدر عن لقاءات بكركي ستكون وثيقة وطنية تحاكي ظروف هذا البلد وحماية شعبه”، مشدّدًا على أنها لا تهدف إلى الانقسام الطائفي في البلد إنّما إلى الإجماع بين الأطراف اللبنانية كافّة.

ورأى أنّ الحوار المسيحي – المسيحي ضروري، مطالبًا بألا يطول الوقت لتصدر الوثيقة الوطنية.

وكشف عن أنّ “هناك اتصالات تحت الطاولة بين “التيار الوطنيّ الحرّ” و”القوات اللبنانية” حول مواضيع عدة والاجتماع في بكركي وضع القضايا بكاملها على الطاولة”.

وعن غياب تيار المردة عن اللقاء المسيحي، قال مارون: “هناك ضبابية في هذا الغياب”، مضيفًا: “كنّا نأمل حضور الجميع لكي تتم مناقشة القضايا بين الأطراف كافّة وإنتاج ورقة وطنية موافق عليها من كافّة الكتل”.

وأشار إلى أنّ “التيار” يُعوّل على أي حوار يهدف إلى إنتاج رئيس للجمهورية وبناء البلد، مشيرًا إلى أنّ “التواصل قائم مع الأطراف كافة بهذا النحو ولكن حوار بكركي سرّع الأمور”.

وعن العلاقة بين التيار وحزب الله، أكد مارون أنها مبنية على الحوار من باب الحرص على لبنان، ولا يمكن بناء مقاومة الى جانبها فساد.

وأعلن أنّ موقف “التيار” من الاعتداءات الدائرة في الجنوب اللبناني واضح، فلا أحد يقبل أن يكون لبنان بحالة حرب.

وتابع: “إسرائيل بالنسبة إلينا هي العدو وكل القرارات الدولية لوقف اعتداءاتها لم تنفع ولكن المطلوب اليوم أن نكون بوجهها لمنع أي توسّع تقوم به”.

ورأى مارون أنّ إسرائيل لا تسأل لبنان قبل ضربه إذًا لن تأخذ بعين الاعتبار المواقف الدولية ومن هذا المنطلق تمنّى المزيد من التهدئة في غزة لكي تهدأ الأوضاع في الجنوب أيضًا.

وعن الخلاف بين التيار ورئيس الحكومة نجيب ميقاتي، اعتبر أن “ميقاتي لم يلتزم بتصريحه عندما وقف أمام 128 نائبًا وقال إنه لن يعقد جلسات حكومية إلا بالضرورة القسوة إنما أصبحت الجلسات متتالية وتم إقرار عدد كبير من القوانين من دون توقيع رئيس الجمهورية”.

المصدر:رصد
-إعلان-
Ad imageAd image

قناتنا على واتساب

انضم إلى قناتنا الإخبارية عبر واتساب للحصول على آخر الأخبار

تابعنا

على وسائل التواصل الاجتماعي

تابعنا على تلغرام

انضم إلى مجموعاتنا الإخبارية عبر تلغرام للحصول على آخر الأخبار