نقيب الصحافة للنشرة: دفعنا دماً ثمناً للحريات ونرفض أي قرار يقمعها

انضم إلى مجموعاتنا الإخبارية عبر واتساب

أكد نقيب الصحافة ​عوني الكعكي​، في حديث لـ”النشرة”، أن النقابة ترفض رفضاً قاطعاً أي قرار يقمع الحريات، مشدداً على أن قرار قاضي الأمور المستعجلة في صور القاضي ​محمد مازح​ غير مقبول أبداً ولا بأي صفة من الصفات، مشيراً إلى أن لدى الصحافيين والإعلاميين محكمة اسمها ​محكمة المطبوعات​.

وفي حين شدد الكعكي على أننا “دفعنا ثمناً مقابل الحريات، وبالتالي هل يمكن القبول أن يأتي قاض ليمنعها في هذا الوقت”، اعتبر أنه “إذا كان من شيء في لبنان لا يزال له أهمية فهو الحريات”.

وأكد الكعكي أن القرار مجحف ومن دون وجه حق، لافتاً إلى أن أي قرار يجب أن يتخذ ضمن الإختصاص، موضحاً أن “هذا القرار هو أولاً من اختصاص محكمة المطبوعات، وإذا كان هناك من شكوى فيجب أن تذهب الى ​وزارة الخارجية​ ووزير الخارجية يتصرف، في حال وجد أن هناك من ضرورة للتدخل ويعالج المواضيع”.

شو رأيك؟ بدك ويب سايت بس بـ5$ بالشهر