fbpx

فيروس كورونا يجمع عشرة زعماء لبنانيّين (Mtv)

أخبار ذات صلة

لم تُترك وسيلة في لبنان لمواجهة كورونا إلا واستُخدمت، من الإقفال الكامل والمجتزأ، الى غيرها من الإجراءات. لكنّ الفيروس ما يزال ينتشر، وعدّاد إصاباته مرتفع.

من هنا، تمّ اللجوء الى وسيلة جديدة لمكافحة الفيروس، بما أنّنا في بلدٍ يعلو فيه نفوذ بعض الزعماء على نفوذ الدولة، في الكثير من المناطق.

فقد علم موقع mtv أنّ اجتماعاً عُقد أمس الجمعة في السراي الحكومي حضره المسؤولون الإعلاميّون في تسعة أحزابٍ لبنانيّة، بينما غاب ممثّل حزب الكتائب عن الاجتماع.

وترأس الاجتماع الأمين العام للمجلس الأعلى للدفاع ورئيس لجنة متابعة التدابير الوقائية لفيروس كورونا اللواء الركن محمود الأسمر الذي قدّم عرضاً لما تقوم به اللجنة، واستمع الى آراء المجتمعين وتجاربهم في مناطقهم، قبل أن يطلب منهم أن يحضّر كلّ زعيم فيديو قصير سيتمّ توليفه لتتراوح مدّته بين دقيقة ودقيقة ونصف ويتضمّن دعوةً الى جمهور الزعماء والأحزاب للالتزام بالإجراءات للوقاية من فيروس كورونا.

وإذا كان لبنان الرسمي لم يترك وسيلةً لاستخدامها لمكافحة انتشار الفيروس، فإنّ آخر الدواء، كما يبدو، هو اللجوء الى الزعماء ورؤساء الأحزاب، علّ هؤلاء ينجحون حيث تعثّرت الدولة.

المصدر: Mtv

دولار اليوم

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار