احتيال وتلاعب على قوانين “المركزي” المتعلقة بسعر الدولار في لبنان اليكم التفاصيل

انضم إلى مجموعاتنا الإخبارية عبر واتساب

شهدت المناطق اللبنانية بمعظمها زحمة خانقة حيث اصطف الناس بالطوابير امام محلات الصيرفة المرخصة لشراء الدولار حتى ولم يكونوا بحاجة اليه. فاللبناني المعروف بحنكته ودهائه قرر شراء 200$ (المبلغ الذي سمح به مصرف لبنان للمواطنين العاديين دون ابراز مستندات تبرر سبب شرائهم للدولار) بسعر 3900 ليرة للدولار ليعود ويبيعها في السوق السوداء أو للصرافين الغير مرخصين أو صرافين الدرجة الثانية بـ5000 ليرة للدولار الواحد، فيحقق ربح 1100 ليرة بالدولار الواحد.

وبعد ان كشف الصرافين المرخصين حيلة المواطن اللبناني قرروا بدورهم التحايل على المتحايل وسؤال الشاري صراحة اذا ما كان يريد الدولار ليبيعه في السوق السوداء واذا كان الجواب بنعم يقوم الصراف بإعطاء الشاري 200 ألف ليرة دون مقابل وبذالك يكون هو قد احتفظ بالدولارات في جعبته.

شو رأيك؟ بدك ويب سايت بس بـ5$ بالشهر